الجزائر و المغرب العربي

"إخوان ليبيا" يشكلون جيشًا موازيًا لـ"حفتر"

 

 

الجمعة 4/8/2017 م ...

"إخوان ليبيا" يشكلون جيشًا موازيًا لـ"حفتر" ...

الأردن العربي - أعلنت «غرفة عمليات البنيان المرصوص»، المحسوبة على جماعة الإخوان في مصراتة، اليوم الخميس، تشكيل قيادة موحدة لجيش جديد يضم عددًا من المليشيات.

وحددت المليشيات، في بيان نشرته اليوم الخميس، الاثنين المقبل، موعدًا لاختيار قيادة الجيش الجديد، مطالبة قادة المناطق العسكرية كافة بالمشاركة في هذا الاجتماع، ليكون جيشا موازيا لقوات الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر.

ودعت الغرفة، المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بقيادة فايز السراج المدعوم من إيطاليا، إلى احترام الأعراف العسكرية، وتوزيع الرتب للعسكريين المستحقين من التابعين لها، وفقا للتراتبية والأقدمية، حتى لا تحدث انشقاقات في المؤسسة العسكرية، نتيجة إصدار قرارات غير مدروسة وتفتقد للشرعية، بحسب البيان.

وطالبت «غرفة عمليات البنيان المرصوص»، في البيان المنشور على موقعها، الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الخاص إلى ليبيا، بكف يد بعض الدول العربية والأجنبية عن التدخل في ليبيا، مقدمة الشكر لـ«الدول الصديقة» التي قدمت لهم يد العون في «محاربتهم للإرهاب»، ذاكرة منها الولايات المتحدة الأمريكية وإيطاليا وتركيا.

وأوضحت غرفة عمليات البنيان المرصوص أنها ستمنح رتبًا عسكرية لقادة «كتائب الثوار»، على أن تتكفل «القيادة الموحدة للجيش» بدفع ثمن كافة الأسلحة والذخائر التي بحوزة كتائب الثوار حتى تصبح ملكا للجيش الليبي، بحسب البيان.

ولفتت الغرفة إلى أنه ستوضع خطط لجمع السلاح من جميع أنحاء ليبيا في مدة ستة أشهر ولا تزيد عن سنة بعد التوعية الإعلامية، مشددة على أن يكون حمل السلاح مقتصرًا على الجهات الأمنية المختلفة.

ودعت الغرفة المفوضية العليا للانتخابات إلى التحضير للاستفتاء على الدستور، مشيرة إلى أن الجيش الجديد سيكون «الضامن للدستور والديمقراطية» في البلاد.

حفتر يوجه بقصف أي سفن حربية إيطالية طلبها السراج

 

 

الخميس 3/8/2017 م ...

حفتر يوجه بقصف أي سفن حربية إيطالية طلبها السراج ...

الأردن العربي - وجه قائد الجيش الليبي، خليفة حفتر، بقصف أي سفن حربية إيطالية طلبها رئيس حكومة الوفاق، فايز السراج. واستثنى حفتر السفن التجارية المصرح لها بالدخول.

يأتي ذلك بعد إعلان الناطق باسم البحرية الليبية التابعة لحكومة الوفاق الوطني عن وصول السفينة الإيطالية 'كوماندانتي بروزيني'، التابعة للقوات البحرية الإيطالية، الأربعاء.

وكان على متن الباخرة الإيطالية مجموعة من الخبراء في تخصصات شتى، وهي في طريقها إلى قاعدة طرابلس البحرية، لمساعدة البحرية الليبية وخفر السواحل في مكافحة الهجرة غير الشرعية داخل المياه الإقليمية الليبية قبالة ساحل طرابلس.

وكان رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فايز السراج، قد طلب من روما مساعدة سلطات طرابلس في مكافحة الهجرة غير الشرعية داخل المياه الإقليمية الليبية، الأمر الذي أثار حفيظة عدد من النشطاء وحقوقيين ليبيين اعتبروا هذه الخطوة بمثابة 'انتهاك للسيادة' الليبية.

إيطاليا: إرسال سفينة لوجستية وزورق استطلاع إلى ليبيا

من جهتها، أوضحت وزيرة الدفاع الإيطالية، روبرتا بينوتي، أمام مجلسي الشيوخ والنواب، أن المرحلة الأولى من التدخل في #ليبيا تقضي بإرسال سفينة لوجستية وزورق استطلاع، ما شكل تراجعاً عن طلب الحكومة أساساً، إرسال ست قطع بحرية إلى المياه الليبية.

في سياق متصل، أفادت مصادر ليبية لصحيفة 'الحياة' بأن السفينة اللوجستية الإيطالية وصلت إلى 'قاعدة بوستة البحرية' في طرابلس ويرافقها زورق الاستطلاع.

ووصف البرلمان الإيطالي خطة التدخل بـ'المحدودة'، فيما أكدت بينوتي أن روما لا تعتزم فرض حصار بحري، لأنّ ذلك سيشكل عملاً عدائياً، مشددةً على تلقي طلب دعم ومساعدة من خفر السواحل الليبيين. وأوضحت أن منطقة التحرك الإيطالي ستُحدد بالتعاون مع السلطات الليبية.

جبريل: أؤيد اعتراض الجيش على تدخل إيطاليا

من جهته، قال رئيس الهيئة السياسية للتحالف الوطني الليبي، محمود جبريل، إنه إذا ثبت أن المجلس الرئاسي قد أعطى صلاحيات للسلطات الإيطالية بخرق المياه الإقليمية الليبية فإن ذلك يعد تجاوزاً لصلاحياته، وأعرب عن تأييده لقرار الجيش الليبي بضرب أي قطعة بحرية أجنبية.

العلاقات التونسية السورية لم تنقطع

 

 

الإثنين 31/7/2017 م ...

العلاقات التونسية السورية لم تنقطع ...

الأردن العربي - قال وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي إن العلاقات التونسية السورية لم تنقطع مشيرا إلى أن البعثة الدبلوماسية التونسية في دمشق على اتصال مباشر ويومي بالسلطات السورية.

وقال الجهيناوي في مقابلة مع صحيفة “لابراس” التونسية اليوم: ” إن العلاقات الدبلوماسية مع سورية ليست على مستوى السفراء لكنها على مستوى قنصلي وهي لم تنقطع أبدا على الرغم من أن الرئيس السابق المنصف المرزوقي كان أعلن عن قطعها في العام 2012 ولكن من دون القيام بالإجراءات الرسمية لتفعيل هذا القرار وفق اتفاقية فيينا والتي تقضي بضرورة إعلام منظمة الأمم المتحدة بذلك”.

وأضاف الجهيناوي: ” إن تونس رحبت بالاتفاقات التي تم التوصل إليها في أستانا وتتابع عن كثب المحادثات السورية في جنيف وتدعم التسوية السلمية للازمة عبر الحوار بين السوريين الذين يجب أن يقرروا وحدهم مستقبل بلادهم”.

ولفت الجهيناوي إلى أن استقرار سورية مهم جدا لاستقرار العالم العربي.

يشار إلى أن العديد من القوى والأحزاب والشخصيات التونسية زارت سورية للتضامن معها في مواجهة الإرهاب الذي تتعرض له وهي تطالب باستمرار الحكومة باستعادة كامل العلاقات الدبلوماسية مع سورية.

وفد الاتحاد العام التونسي للشغل: جئنا لنؤكد دعمنا لسورية ونشكرها لدفاعها عن أحرار العالم

أكد رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال جمال القادري أن صمود الشعب السوري بما فيه الطبقة العاملة افشل مخططات أعداء سورية وهي ماضية لتحقيق النصر وإعلانه قريبا على كل أرضها بفضل بطولات وتضحيات الجيش العربي السوري.

وأشار القادري خلال لقائه اليوم وفد الاتحاد العام التونسي للشغل في مجمع صحارى إلى صمود عمال سورية ووفاء الطبقة العاملة “منذ الأيام الأولى للحرب أدركنا مراميها الخبيثة العدوانية رغم كل محاولات التجميل التي سيقت لما يحصل ورغم كل المسميات التي أطلقت في حينه كنا ندرك أنها حرب تهدف إلى تدمير سورية كصخرة في وجه كل المشاريع التي رسمت لتفتيت المنطقة”.

ولفت رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال إلى أن أعداء سورية حاولوا من خلال حصار اقتصادي وعقوبات جائرة أحادية الجانب على الشعب السوري تجويع سورية لكنها بفضل الإرث التراكمي من التنمية الذي أنجزته عبر عقود رغم عبء المواجهة أفشلت المخططات.

وقال إن عمال سورية فوتوا على الأعداء إمكانية تجويع سورية ورغم كل مخاطر الاستهداف التي واجهتهم “كانوا يصرون على الذهاب إلى معاملهم وشركاتهم لينتجوا كل أسباب الصمود والحياة في الوقت الذي تكالب فيه أعداء سورية على تجويع الشعب السوري وقتل روح الصمود فيه”.

ونوه القادري بمواقف الاتحاد العام التونسي للشغل الداعمة لسورية في حربها على الإرهاب التكفيري “هذا الاتحاد الذي مثل عبر تاريخ عمله النقابي قلعة نضالية نشعر معها بالفخر والاعتزاز للمسيرة المشرفة له” مثمنا زيارة الوفد التونسي التي “تبعث برسالة بأن سورية صمدت وهي تدافع عن العالم في وجه أعتى حرب إرهابية عرفها التاريخ وبأنها ليست وحيدة في هذه المعركة وأن لها من الأشقاء والأصدقاء الكثيرين ممن يناصرون قضاياها وهي التي ناصرت قضايا العرب.

بدوره رئيس الوفد بوعلي المباركي الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل حيا في كلمة له الاتحاد العام لنقابات العمال في سورية “وروح الثبات والإصرار لدى الشعب السوري في معركته ضد الإرهاب ومخططات التقسيم والتجزئة التي استهدفت سورية كما استهدفت أكثر من دولة عربية” معربا عن تقديره “لما قامت به سورية شعبا وحكومة ضد المخططات الاستعمارية الصهيونية الامبريالية التي ما انفكت تعمل على تفكيك أوصال الوطن العربي تمهيدا للسيطرة عليه وما يقوم به الجيش السوري في التصدي ببسالة للكيان الصهيوني وغيره من القوى المعادية”.

وقال المباركي إن زيارة الوفد إلى سورية هي للتعبير عن تأييد ومساندة الاتحاد العام التونسي للشغل “لكفاحكم المستميت من أجل وحدة الأراضي السورية والسيادة الوطنية ورفضكم الاستسلام لإرادة التطرف” مؤكدا أن العلاقات التي تربط بين الشعبيين التونسي والسوري الشقيقين “ضاربة بالتاريخ.. متجذرة بالوجدان لا يمكن لأحد أن يلغيها”.

وأضاف من منطق وفائنا إلى انتمائنا القومي وبوحدة مصير شعوبنا العربية والتزاما بالقيم النقابية التي تربينا عليها نؤكد تمسكنا بالروابط التي تجمعنا ورغبتنا في إعادة العلاقات إلى مجراها الطبيعي “ونسعى إلى جانب القوى الوطنية في تونس للدفع نحو التعجيل في إعادة العلاقات حتى تتضافر جهودنا من أجل مواجهة التحديات التي تتربص بنا وفي مقدمتها تحدي الإرهاب المقيت”.

بدوره أكد حسين العباسي الأمين العام السابق للاتحاد العام التونسي للشغل أن زيارة الوفد تتلخص في ربط الصلة وتعميق أواصر الأخوة بين الشعبين الشقيقين التونسي والسوري قائلا “جئنا للوقوف إلى جانب أشقائنا وشعبنا في سورية ودعمه في مواجهة خطر الإرهابيين.. أعداء الحياة”.

كما تحدث عبد السلام جراد الأمين العام السابق للاتحاد بأن كل المخططات والتدخلات ضد سورية كانت بهدف “إركاع سورية قلعة النضال التي أفشلت بصمودها كل ما حيك ضدها”.

وأضاف إن سورية كانت دائما تعمل على حماية مصالح الأمة العربية “وما تتعرض له يشكل مقياسا لما يمكن أن يستهدف كل قضايا الشعب العربي خدمة للعدو الإسرائيلي”.

وقال جراد “نعيش معكم بقلوبنا وسورية الصمود التي واجهت عبر تاريخها أعتى القوى الاستعمارية انتصرت دائما”.

من جانبه عضو الهيئة الإدارية للاتحاد العام التونسي للشغل الأسعد اليعقوبي قال “لم نأت لنساعد سورية وانما لنشكرها جيشا وشعبا وقيادة.. لأنكم خضتم الحرب عن كل أحرار العالم وعندما تتقدمون خطوة يتقهقر دعاة الإرهاب لدينا” وأضاف “لو سقطت سورية لنصبت لنا المشانق في تونس”.

وتابع اليعقوبي “في الزيارة القادمة سنأتي وسورية منتصرة ولنهنئكم بالنصر.. لنكون العون لها وتكون العون لنا.. مقدما الاعتذار من الشعب السوري “عن انخراط شباب تونسيين غرر بهم بدعم من مشيخات خليجية وتوريطهم بأعمال إرهابية في سورية”.

حضر اللقاء أعضاء المكتب التنفيذي في الاتحاد العام لنقابات العمال ورؤساء الاتحادات المهنية ورئيس اتحاد عمال دمشق.

ويضم وفد الاتحاد العام التونسي للشغل 29 شخصية نقابية وتستمر زيارته لسورية ثلاثة أيام.

الجزائر تصف ممارسات إسرائيل في القدس بـ "الإجرامية"

الأحد 23/7/2017م

الأردن العربي - أدانت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية اليوم في بيان الممارسات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين بمحيط المسجد الأقصى يوم الجمعة ووصفتها بالأعمال "الإجرامية".

ودعا الناطق الرسمي باسم الوزارة عبد العزيز بن على الشريف المجتمع الدولي إلى التحرك الفوري لوضع حد لتلك الممارسات.

وأضاف الدبلوماسي الجزائري: "عمليات قتل واعتقال المصلين الفلسطينيين بمحيط المسجد الأقصى المبارك تعتبر "جرائم إرهابية شنعاء ندينها ونشجبها بأشد العبارات".

وشدد على تضامن بلاده الكامل مع القيادة والشعب الفلسطيني ودعمها "لقضيته العادلة لاسترجاع حقوقه المشروعة، وفى مقدمتها حقه في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس ".

وتشهد القدس الشرقية وخاصة محيط المسجد الأقصى حالة توتر شديدة منذ يوم الجمعة قبل الماضي، بعد مقتل ثلاثة فلسطينيين واثنين من عناصر الشرطة الإسرائيلية باشتباك مسلح وقع داخل باحات المسجد الأقصى قبل ذلك وبعد الحادث قررت الحكومة الإسرائيلية إغلاق المسجد الأقصى لمدة يومين وأعيد فتح أبواب الأقصى ظهر يوم أمس الأحد بوضع بوابات إلكترونية وكاميرات مراقبة على كافة أبواب المسجد الأقصى لتفتيش المصلين والسياح قبل دخولهم وهو ما رفضته المرجعيات الإسلامية في القدس وطالبت الفلسطينيين بعدم دخول المسجد الأقصى من خلال البوابات الإلكترونية.

المصدر: سبوتنيك

مسؤول جزائري رفيع يستقبل سفيري السعودية وقطر

الخميس 20/7/2017 م

الأردن العربي - استقبل رئيس المجلس الشعبي الوطني الجزائري (البرلمان)، السعيد بوحجة، اليوم الأربعاء، سفيري المملكة العربية السعودية وقطر، في لقاءين منفصلين تناولا الأزمة في منطقة الخليج العربي.

اللقاء الأول عقده بوحجة، حسب المكتب الإعلامي للمجلس، الذي يمثل الغرفة الأولى للبرلمان الجزائري، مع سفير السعودية في الجزائر، سامي بن عبد الله الصالح.

وحسب بيان صدر عن المجلس، بحث المسؤول الجزائري مع السفير السعودي "واقع العلاقات المشتركة بين البلدين وآفاق تطويرها، لا سيما على الصعيد البرلماني"، مؤكدا "أن الجزائر بلد مسالم ولا يتدخل في الشؤون الداخلية للدول".

وأشار بوحجة إلى "مساعي الجزائر المختلفة لحل الأزمات لاسيما في محيطها الجيوستراتيجي، وذلك انطلاقا من خبرتها في مكافحة ظاهرتي التطرف والإرهاب"، مجددا موقف الجزائر الداعي إلى تعزيز التضامن العربي لمواجهة مختلف التحديات.

من جانبه، أكد السفير السعودي، أن بلاده "تسعى إلى مواصلة تعاونها مع الجزائر، لاسيما في إطار الآليات المشتركة"، مثمنا دور الدبلوماسية البرلمانية في تعزيز الروابط الشعبية.

أما اللقاء الثاني، فعقده بوحجة، مع السفير القطري، إبراهيم بن عبد العزيز محمد صالح السهلاوي.

وأوضح بيان أخر صدر عن المجلس بهذا الصدد أن المسؤولين تطرقا خلال المحادثات، إلى "مستجدات الوضع على الساحة العربية، لاسيما تداعيات الأزمة في  الخليج العربي"، حيث أكد بوحجة "حرص الجزائر الدائم على وحدة وتضامن  العالم العربي ودعمها لتغليب لغة الحوار لحل الأزمات".

كما شدد رئيس المجلس على "ضرورة تعزيز العلاقات التي تجمع البلدين، لاسيما في شقها البرلماني".

بدوره، أشاد السفير  القطري بالموقف الجزائري من الأزمة الحالية في منطقة الخليج، واصفا إياه بـ"المتوازن".

 

الحكومة الليبية تفرض دفع 3 آلاف دينار على كلّ مواطن يتزوج بأجنبية!!

الخميس 20/7/2017 م

الأردن العربي - فرضت الحكومة الليبية المؤقتة برئاسة عبدالله الثني، دفع مبلغ 3 آلاف دينار ليبي (حوالي 2150 دولارًا أمريكيًا) على كل مواطن يتزوج بأجنبية.

وتضمن قرار الثني فرض رسم مقداره 3 آلاف دينار على كل أجنبي يتزوج بليبيّة، فيما اكتفى القرار بدفع رسم مقداره خمسون دينارًا عن كل زواج بين ليبيين.

ونص قرار الحكومة على أن تتولّى وزارة العمل والشؤون الاجتماعية وضع الآلية المناسبة واتخاذ الإجراءات الكفيلة بتحصيل هذه الرسوم لدعم صندوق الزواج، وفق القرار.

الصفحة 1 من 15