اسرار و خفايا

مخازي العرب وصلت أمريكا ... طبيب عربي يتحرش ويعتدى على 60 امرأة

 

الأربعاء 11/1/2017 م ...

الأردن العربي ...

في قصة مروعة، أقدم طبيب أميركي من أصول أميركية على الاعتداء بأكثر من 60 فتاة وإمرأة، وظهر ذلك بعدما اشتكت عليه السيدات متَّهِمات إياه بالتحرش والاعتداء الجسدي عليهن، عزمت 18 منهن فقط على مقاضاته.

وأشار موقع indystar إلى أن قصة الطبيب المدعو لاري نصار بدأت منذ أشهر، وهو يواجه عقوبة السجن من 5 الى 40 سنة في التهم الفدرالية الموجَّهة ضده، والسجن مدى الحياة في تهم الاعتداء الجسدي على قاصر في محكمة مقاطعة إنغهام.

وكان نصار البالغ من العمر 53 عاما يشغل منصب الطبيب السابق لمنتخب الجمباز الأميركي النسائي، وطبيب للفتيات المشاركات في الفريق الوطني، واللواتي تتراوح أعمارهن بين 12 و 18 عاما.

وبدأت الفضيحة شهر أيلول (سبتمبر) الفائت، عندما أعلنت اللاعبة رايتشل دينولاندر في مقابلة إعلامية تعرضها لاعتداءات جسدية أثناء عمليات الفحص عندما كانت تبلغ من العمر 15 عاما وأثناء وجود والدتها في غرفة الفحص.

وأكدت أن “الطبيب كان يقف بطريقة تعوق بصر الأم لينفذ التحرش”. ورغم إنكاره التهم، إلا أن الشرطة عثرت على مواد إباحية للأطفال كصور وفيديوهات، إلى جانب صور لنفسه وهو يعتدي على الفتيات.

وأكد عميل فدرالي أن التحقيقات كشفت احتفاظ نصار بأكثر من 37 ألف صورة ومقاطع فيديو تتضمن مشاهد إباحية للأطفال والقاصرين قام المتهم بجمعها على مدى 14 عاماً.

واعتبر القاضي المُوكّل بقضيته، راي كنت، أن الأدلة المتوافرة ضد نصار “قوية جدًا”، واصفاً المتَّهم بأنه أخطر أنواع التهديد للمجتمع. ورفض الشهر الماضي السماح بالإفراج عن نصار مقابل أي مبلغ مالي.

يذكر أن نصار متزوج من أميركية تُدعى ستيفاني وله منها 3 بنات. وتعمل كمساعدة طبيب أطفال. ولم تكشف التقارير من أي بلد عربي ينحدر نصار.

 

 

 
 
 
 
خليجي انتحل شخصيةَ بائعة هوى وصوّر أشخاصًا بأوضاع خادشة للحياء

 

الأربعاء 4/1/2017 م ...

الأردن العربي ...

ألقى رجال الإدارة العامة للمباحث الجنائية، وإدارة الجرائم الإلكترونية القبض على شاب خليجي انتحل صفة فتاة بائعة هوى، بتهمة استدراجه نحو 150 شابًا وإجرائه معهم مكالمات هاتفية جنسية من خلال إتقانه تقليد أصوات النساء.

واعترف المتهم وهو خليجي الجنسية، بأن عدد من خدعهم واستدرجهم وصوّر لهم مقاطع فيديو في أوضاع مخلة بالآداب العامة بلغ 150 شخصًا، منهم بالغون ومتزوجون ومراهقون، إلا أن عدد الأشخاص الذين سجلوا قضايا ضده لم يتجاوز الـ 30 شخصًا، وذلك بحسب صحيفة الأنباء.

وكان بعد أن يصوّر الشباب وهم في هذه الأوضاع المخلة، يبدأ في مرحلة جديدة بأن يكشف عن شخصيته، موضحًا أنه شاب ويخير المجني عليهم بين الدفع أو الفضيحة.

وتم اصطحاب المتهم إلى النيابة العامة يوم أمس، حيث أمر قاضي التمديد باستمرار حبسه على ذمة القضايا المتهم فيها.

وحول تفاصيل ضبط المتهم، قالت مصادر أمنية أن عددًا من الأشخاص تقدموا إلى المباحث الإلكترونية، وقالوا في إفاداتهم إنهم سقطوا فريسة للخداع، حيث تعرفوا على فتاة تواصلت معهم ثم استدرجتهم بممارسة أمور خادشة، وأضافوا أنهم فوجئوا في وقت لاحق باتصالات ترد اليهم ويتم إبلاغهم بأن مقاطع فاضحة صورت لهم وطلب مبالغ مالية تتراوح بين 500 و3000 دينار، وذلك حسب العمر والحالة الاجتماعية.

وأضافت المصادر الأمنية، أنه تم الايعاز الى إدارة الجرائم الإلكترونية التي استطاعت تحديد هوية المتهم، وتبين أنه خليجي ولديه القدرة على تقليد أصوات النساء، حيث تم ضبطه وبمواجهته بالبلاغات أقر بأنه استدرج رجالاً ووقعوا في شباكه باعتباره أنثى وأنه التقط مقاطع خادشة للحياء لهم.

وتبين من خلال فحص الهاتف وجهاز الحاسوب الخاص بالمتهم وجود أكثر من 50 مقطعًا إباحيًا لشباب ورجال من مختلف الأعمار، وتمسك الشاب بأقوال ربما تكون قد أمليت عليه من أنه لم يطلب مقابلاً ماليًا، وإنما كان يفعل ذلك من منطلق التسلية.

وردًا على سؤال حول الأسباب التي دفعت المجني عليهم إلى عدم طلب مشاهدة الشاب قبل التقاط أوضاع خادشة لهم، قال المصدر: المتهم لديه قدرة كبيرة على الخداع، وكان يرسل صورًا لنساء إلى المجني عليهم، باعتبارهن هو وبالتالي يخدع المجني عليهم ويصور لهم مقاطع.

وأكدت المصادر الأمنية، أن رجال المباحث تحفظوا على المقاطع الموجودة لدى المواطن الخليجي، تمهيدًا لإتلافها بعد أخذ إذن من المحكمة.

 

مصر: ضبط شاذ جنسيا يمارس الفجور مقابل 500 دولار

 

السبت 24/12/2016 م ...

الأردن العربي...

تمكنت الإدارة العامة لشرطة السياحة والآثار، برئاسة اللواء طه بيومى، من ضبط شاذ جنسيا، أمس السبت، أثناء تحريضه السائحين العرب على ممارسة الفجور داخل فندق 5 نجوم بكورنيش القاهرة.

وبحسب صحيفة اليوم السابع، تلقى اللواء أشرف عز العرب مدير مباحث الإدارة إخطارا من آداب السياحة، بمعلومات حول تواجد شاذ داخل فندق شهير ، وكلف رجال المباحث باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

أسفرت تحريات المقدم وليد بدر رئيس مباحث آداب الإدارة العامة لشرطة السياحة عن صحة المعلومات، وأوضحت أن المتهم يدعى "أسامة. ح" 20 عاما، يمارس الشذوذ مع السائحين العرب مقابل 500 دولار فى الساعة، من خلال اصطياد زبائنه عبر برامج الدردشة، وإنشاء صفحات على مواقع التواصل الاجتماعى يعلن من خلالها استعداده ممارسة الرذيلة مع الرجال بمقابل مادى.

وعقب تقنين الإجراءات واستئذان النيابة العامة تمكن المقدم جاسر الزينى وكيل النشاط، والمقدم محمد صالح، والمقدم ماهر عبد السميع، والرائد أحمد عز ، والرائد محمد جمال، والنقيب عمر فاروق، رجال شرطة السياحة، من ضبط المتهم أثناء وضعه مساحيق التجميل، داخل بهو أحد الفنادق 5 نجوم الشهيرة بكورنيش القاهرة، دائرة بولاق أبو العلا، وبتفتيشه تم التحفظ على المساحيق، وملابس نسائية، و1500 دولار، وبمناقشته اعترف بما هو منسوب إليه، وأضاف أنه اعتاد ممارسة الفجور مع الرجال بمقابل مادى، ويسهر معهم داخل الملاهى الليلية، ويمتلك 2 مليون جنيه فى حسابات خاصة به فى البنوك.

وبفحص المتهم تبين أنه سبق ضبطه فى 3 قضايا آداب عامة وسرقة بالإكراه، وبالعرض على العميد خالد المليجى رئيس مباحث شرطة السياحة، أمر بتحرير محضر بالواقعة، وعرض المتهم على النيابة العامة لتولى شئونها.

إحالة أعضاء أكبر شبكة عالمية للدعارة وبيع الأعضاء في مصر للجنايات

 

الخميس 15/12/2016 م ...

الأردن العربي ...

أحالت نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية، بإشراف المستشار إبراهيم صالح المحامى العام الأول لنيابات شرق القاهرة الكلية، أكبر منظمة عالمية تخصص نشاطها فى مجال الاتجار فى البشر، خاصة الفتيات، واستخدامهن فى تجارة الأعضاء، والدعارة، إلى محكمة الجنايات، المتهم فيها سعوديان، وضابط شرطة برتبة رائد بمصلحة الجوازات، كما تضم أيضًا 3 موظفين بشركة سياحة.

وكشفت التحقيقات، التي باشرها المسستشار أحمد ربيع وكيل النائب العام بنيابات شرق القاهرة الكلية، وسكرتارية ناصر عصوة وأمير يسرى، عن أنه وردت معلومات للإدارة العامة لمكافحة جرائم الاموال العامة والتهريب بمطار القاهرة بتكوين عدد من الأشخاص، منهم سعوديان، تشكيلًا عصابيًّا للاتجار فى البشر، والهجرة غير الشرعية، عن طريق التواطؤ مع مصريين لإدخال فتيات للبلاد بصفة خادمات، وبيعهن داخل البلاد، بعد إثبات خروجهن من البلاد عن طريق التزوير، بمعرفة مندوبين لشركات سياحية بالتواطؤ مع أحد الضباط بالمطاربرتبة رائد.

وأضافت التحقيقات أنه ،من خلال ترقب حركة السفر والوصول، تبين دخول شابين يحملان الجنسية السعودية إلى البلاد عن طريق الأردن، وبصحبتهما ثلاث فتيات إندونيسيات تم إثباتهن على جوازاتهن الشخصية صفة خادمات.

كما تبين قيام المتهمين السعوديين بالحضور لميناء القاهرة الجوى لمغادرة البلاد على الخطوط السعودية ، الرحلة رقم 104 بدون الخادمات ، وكان برفقتهن مندوب السياحة، وتبين أنه موجود معهما فى غير أوقات عمله الرسمية .

وأضافت التحقيقات والتحريات أن السعوديين قاما بإدخال 3 أندونيسيات، وقام باستقبالهن فى المطار شخصان يعملان فى مجال السياحة تابعان لإحدي الشركات، قاما بتوصيلهن إلى أحد الفنادق، وبعد تتبعهن، كشفت التحريات عن قيامهما، بالاتفاق مع بعض الأشخاص، على بيع الضحايا مقابل مبالغ مالية، وتم رصدهم جميعًا، وتسجيل المقابلات، وضبطهم واعترفوا بارتكابهم الواقعة.

وبمراجعة الحاسب الآلى بالمطار تبين أن المتهمين لم يغادرا البلاد، واعترفا بأن ضابط بالمطار، ضمن تنظيمهم، حيث يتم استخدامه فى تزوير التأشيرات، وذلك لأن المباحث ترصد أى أجنبى داخل البلاد معه خادمته، كما اعترفوا بتسليم الضحايا.

وأظهرت التحقيقات، التى باشرها المستشار أحمد ربيع ، عن أن المتهمين استغلوا احتياج الضحايا للمال، فأوهموهن بإيجاد فرصة عمل لهن فى مصر مقابل مبلغ مالى كبير وذلك على خلاف الحقيقة، حيث يقوم المتهمان بمجرد وصولهما إلى مصر ببيع الفتيات لتجار الأعضاء، والقوادين لاستخدامهن فى الدعارة، مقابل مبلغ 5 آلاف دولار.

وقد تم ضبط فتاة من الإندونيسيات عند جواهرجى، واعترف أمام النيابة بأنه قام بشرائها مقابل 5 آلاف دولار، وأنها تعمل عنده كخادمة، ويعطيها شهريًّا مبلغ 200 دولار، وأمرت النيابة بحبس المتهمين الأربعة، كما أمرت بضبط وإحضار باقى المتهمين، واخلت سبيل الضحايا من سراى النيابة.

سوريّ اغتصب ربَّة عمله في لبنان انتقاماً

 

الإثنين 5/12/2016 م ...

الأردن العربي ...

*طردته من العمل بعد اكتشاف علاقة مخلة بابنة شقيقتها ...

انتقم سوري في لبنان من ربّة عمله بعدما طردته من وظيفته في المحل الذي تملكه، حيث قام باغتصابها عقب تهدّيدها بالقتل.

وفي التفاصيل كما نقلها موقع «لبنان 24» استناداً الى حكم أصدرته محكمة الجنايات في جبل لبنان، فإن السّوري أيمن كان يعمل لدى زوجين يملكان محلاً لبيع المفروشات، وبسبب قيامه ببعض الأعمال المخلّة بالآداب مع ابنة شقيقة صاحبة المحل، أقدمت الخالة على طرده من وظيفته.

القرار التأديبي لم يرق للموظّف «المطرود»، فراح يتّصل بالسيدة المذكورة ويُهدّدها بالقتل، ولا يتردد بالذهاب الى منزلها بين الحين والآخر مستغلاً غياب زوجها، كان يطلب منها المال حاملاً في أغلب الأحيان مسدّساً يُهدّدها به حتى تنصاع لأوامره وتعطيه ما يطلب.

وفي يوم شتويّ عاصف كانت فيه الرؤية شبه معدومة في الطرق، ركن أيمن سيّارته في الزاوية المقابلة للمبنى الذي تقيم فيه صاحبة المحل منتظراً عودتها من عملها.

وصلت السيّدة قرابة السادسة مساء، ولمّا تأكّد من أنّها بمفردها (كون زوجها يلازم المحلّ عادة حتى موعد إقفاله)، انتظر دخولها عتبة البيت ليدخل وراءها، ويوجّه مسدّسه نحوها وليجبرها على الممارسة معه بالقوّة واضعاً المسدّس في رأسها، ولما انتهى من فعلته فرّ هارباً ولا يزال متوارياً.

وأصدرت محكمة الجنايات في جبل لبنان برئاسة القاضي فيصل حيدر، حكماً غيابيّاً قضى بإنزال عقوبة الأشغال الشاقّة المؤقّتة 7 سنوات بالمتهَم وقضت بإخراجه من البلاد بعد تنفيذ العقوبة.

أردني يهدد زوجته بسكب "ماء نار" عليها وإجبارها على ممارسة البغاء لتوقيع شيكات وكمبيالات

 

الخميس 24/11/2016 م ...

الأردن العربي ...

افلت زوج من العقاب كان اجبر زوجته على التوقيع له على شيكات وكمبيالات بقيمة تسعة عشر الف دينار تحت التهديد بسكب ماء نار عليها واحضار اشخاص لممارسة البغاء معها وتصويرها وفضحها.

واسقطت المحكمة العقوبة التي ادين بها وهي الحبس ثلاث سنوات اعمالا للنص القانوني 425/1 من قانون العقوبات الذي يعفي الزوج من العقاب اذا ما وقع الجرم وما زالت الزوجية قائمة بينهما، حيث تنص المادة على ان يعفى من العقاب مرتكبو الجرائم اذا وقعت بالمجني عليه بين الاصول والفروع او الزوجين غير المفترقين قانونا.

وكشف قرار لمحكمة التمييز قيام المتهم بالطلب من زوجته ان تقوم بنقل معلومات من ورقة على ثلاث اوراق شكلها يشبه الشيكات او الكمبيالات، وبسبب رفضها لطلبه قام بضربها وهددها بسكب عبوة مملوءة بماء نار تشبه علب المشروبات الغازية عليها اذا لم تقم بتعبئة الاوراق، وكان المتهم يحمل بيده الاخرى موسا اسود ثم اخذ يهددها باحضار اشخاص لممارسة الجنس معها وتصويرها وفضحها.

واضاف القرار انه نتيجة لتلك التهديدات استجابت لطلبه وقامت بنقل بيانات من تلك الورقة الى ثلاث اوراق اخرى .

وبعد عدة اشهر ونتيجة لخلافات بينهما قام المتهم بارسال زوجته لمنزل اهلها في مدينة الزرقاء وبعدها تفاجأت واذا بابنه يحضر لها انذارا عدليا يتمثل بمطالبة زوجها لها بمبلغ 19 الف دينار تمثل قيمة الشيكات والكمبيالات التي وقعت عليها، فتقدمت بالشكوى ضده.

وادين الزوج بجناية اغتصاب توقيع مكررة ثلاث مرات ووضعه بالاشغال الشاقة المؤقتة مدة ثلاث سنوات، الا ان المحكمة بذات الوقت قررت اعفاءه من العقوبة لكون العلاقة الزوجية كانت ما زالت قائمة بينهما وقت الواقعة الجرمية. التعليقات

الصفحة 3 من 21