مقاومة عربية

“ داعش ” تعدم أسيرا جريحا من “حزب الله”

 

 

الأحد 25/6/2017 م ...

“ داعش ” تعدم أسيرا جريحا من “حزب الله” ...

الأردن العربي - أكدت مواقع إلكترونية لبنانية أن تنظيم “ داعش ” أعدم أسيرا منتميا لـ”حزب الله”، كان قد أعلن أسره يوم أمس الخميس في محيط تدمر شرقي سوريا.

وأوضحت هذه المواقع أن سيارة دفع رباعية تابعة لـ”حزب الله” كانت قد تعرضت لكمين " داعش " في محيط حقل الأتراك شرقي المدينة، أسفر عن استشهاد عضوين وأسر ثالث جريح تم إعدامه فيما بعد.

يشار إلى أن مواقع إلكترونية مقربة من تنظيم “ داعش ” كانت قد نشرت أمس تسجيلا مصورا يظهر جثتين بالإضافة إلى الأسير المصاب.

السيد حسن نصرالله: صمود محور المقاومة بما فيه سوريا والعراق والشعب اليمني وإيران فاجأ مراكز القرار في العالم التي تدير المعركة بالمنطقة

 

 

الجمعة 23/6/2017 م ...

السيد حسن نصرالله: صمود محور المقاومة بما فيه سوريا والعراق والشعب اليمني وإيران فاجأ مراكز القرار في العالم التي تدير المعركة بالمنطقة...

الأردن العربي – حذر أمين عام حزب الله لبنان من مؤامرات لعزل الجمهورية الإسلامية في إيران وتحويلها إلى عدو بصفتها داعماً أساسياً لفلسطين والمقاومة، محذراً من أن معركة الإرهاب مع إيران إنما هي معركة فاشلة وخاسرة، وستكون لها نتائج عكسية.

وفي كلمة مباشرة له بمناسبة يوم القدس العالمي أشار السيد حسن نصرالله إلى أن الجمهورية الإسلامية في إيران "كداعم أساسي لفلسطين والمقاومة في المنطقة تتعرض لعقوبات وضغوط ومؤامرات لعزلها وتحويلها إلى عدو."

وأكد أن: النظام السعودي أضعف وأعجز وأجبن من أن يشن حرباً على الجمهورية الإسلامية في إيران.

ووصف موقف إيران من القضية الفلسطينية على أنه موقف ديني وعقائدي، مشدداً على أن إيران ستبقى داعمة للقضية الفلسطينية وحركات المقاومة في المنطقة.

وأشار إلى أن إيران قد أثبتت من خلال القصف الصاروخي النوعي على دير الزور بأنها أصبحت أقوى في مواجهة الإرهاب.

ونوه إلى أن "معركة الإرهاب مع إيران معركة فاشلة وخاسرة، وستكون لها نتائج عكسية."

وأوضح أن: إيران لم تعزل وصمدت أمام العقوبات وطورت صناعاتها، وأصبحت اكبر حضورا في المنطقة.

وبين أن: صمود محور المقاومة بما فيه سوريا والعراق والشعب اليمني وإيران فاجأ مراكز القرار في العالم التي تدير المعركة بالمنطقة.

وأضاف: لم يجنوا إلا الخيبة والفشل منذ ما يقارب الأربعين سنة من معاداة إيران، لأنهم لم يفهموا الشعب الإيراني وقيادته.

قاووق: سورية في طريقها للنصر النهائي على الإرهاب

 

 

السبت 17/6/2017 م ...

قاووق: سورية في طريقها للنصر النهائي على الإرهاب ...

الأردن العربي - أكد عضو المجلس المركزي في حزب الله الشيخ نبيل قاووق أن سورية ومحور المقاومة يتقدمان في معركتهما ضد الارهاب وهما في طريقهما للنصر النهائي عليه رغم الدعم الأميركي والخليجي والأوروبي للإرهابيين.

واعتبر قاووق في كلمة اليوم أن التنظيمات الارهابية التي تقاتل في سورية والعراق هي نتاج للفكر الوهابي السعودي الذي يروج ويدعم ويصدر الإرهاب إلى كل أنحاء العالم ويتبنى أهداف الكيان الإسرائيلي في المنطقة عبر الوقوف ضد المقاومة والاستمرار في الحرب العدوانية على اليمن.

وشدد قاووق على أن لبنان القوي بجيشه وشعبه ومقاومته سيتصدى للإرهاب بمختلف أشكاله ومسمياته.

استعدادات حزب الله للحرب القادمة

 

 

الإثنين 12/6/2017 م ...

استعدادات حزب الله للحرب القادمة ...

الأردن العربي ( خاص ) ...

= تغيرت الموازين العسكرية كثيراً منذ العام 2006، وقد حصل حزب الله على مخزونات ضخمة من الصواريخ ...

= من بين "المفاجآت" المقبلة، نقل حزب الله أسلحة عالية الجودة ودقيقة إلى مرتفعات الجولان ...

يواصل حزب الله استعداداته للحرب المحتملة مع إسرائيل، ويقوم خبراؤه العسكريون بوضع خطط جديدة وفعالة لمواجهة أي اعتداء إسرائيلي على لبنان. والهدف هو اضفاء عنصر المفاجأة وتشتيت القوة الإسرائيلية.

تغيرت الموازين العسكرية كثيراً منذ العام 2006، وقد حصل حزب الله على مخزونات ضخمة من الصواريخ، التي صُنعت في إيران وسوريا، وتم تهريبها إلى لبنان. وتقدر المخابرات الإسرائيلية أن لدى العديد منها نطاقاً يتيح تغطية إسرائيل بأكملها. ويملك حزب الله بعض أنظمة الدفاع الجوي الروسية الفعالة جداً.

وقد سلط موقع لونغ وار جورنال الأميركي، الضوء على الاستعدادات العسكرية، كاشفاً عن معلومات باتت تعرفها الاستخبارات الإسرائيلية تفيد بأنه من بين "المفاجآت" المقبلة، نقل حزب الله أسلحة عالية الجودة ودقيقة إلى مرتفعات الجولان، التي ستكون بمثابة جبهة ثانية لجنوب لبنان. أما المفاجأة الأخرى، فهي عزمه إطلاق صواريخ بعيدة المدى على إسرائيل من عمق سوريا، وتحديداً من جبال القلمون التي يسيطر عليها في الجانبين السوري واللبناني.

يضيف الموقع أنه تمهيداً لهذه الخطوة وتحسباً لاندلاع أي حرب، جمع حزب الله ترسانة صواريخ ضخمة حول مدينة بعلبك، بالقرب من معقله في وادي البقاع لنقلها عند الحاجة واستخدامها في قصف إسرائيل. واستكمل تقريباً بناء نفق في وادي الزبداني، وربطه بمعقله في القلمون. والغرض من ذلك هو اخفاء نقل الأسلحة عن المراقبة الجوية، إذ كانت منطقة القلمون محور الضربات الجوية الإسرائيلية الأخيرة.

تحويل العمليات الصاروخية إلى منطقة القلمون، وفق الموقع، سيجعل تمويه الصواريخ سهلاً وحماية مخازنها وقاذفاتها من هجوم الطائرات الإسرائيلية. فمنطقة القلمون الواسعة، التي تمتد جزئياً على الجانبين اللبناني والسوري من الحدود، تعتبر مثالية لإطلاق صواريخ باليستية بعيدة المدى على إسرائيل.

ويشير الموقع، إلى لائحة أهداف قد يستهدفها حزب الله عبر تلك المنطقة، ربطاً بخطاب الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله في 16 شباط 2017، وتشمل مصنع الأمونيا في حيفا (من المقرر أن يغلق قريباً)، ومفاعل ديمونة الذي يقع في مركز النقب للأبحاث النووية ويتألف من عشرة أبنية، وفيه مفاعل نووي ومصنع لإعادة معالجة البلوتونيوم وناحال سوريك الذي يعمل فيه نحو 200 عالم وتقني، ومرافق تطوير أسلحة رفائيل المتقدمة.

والحال أن الهجمات الإسرائيلية المتكررة على قوافل السلاح، التي تحاول الوصول إلى لبنان من سوريا، تسببت وفق الموقع بإنشاء مرافق جديدة لتصنيع الصواريخ داخل لبنان. ويُعتقد أن معظمها موجود في منطقة القصير الخاضعة لسيطرة حزب الله في سوريا.

ومما لا شك فيه، وفق الموقع، أن إسرائيل تقوم برصد هذه التطورات عن كثب، وهي على علم بالتراكمات، وعلى استعداد جيد لمواجهة أي هجوم مستقبلي، من خلال تشديد جيشها على التغطية الاستخباراتية لأنشطة الحزب أثناء القيام بأعمال هندسية واسعة على طول الحدود وفي مرتفعات الجولان لعرقلة اختراق القوات المهاجمة.

العدو "الإسرائيلي" يشرع ببناء "مدينة لبنانية" لمواجهة حزب الله

 

الثلاثاء 30/5/2017 م ...

العدو "الإسرائيلي" يشرع ببناء "مدينة لبنانية" لمواجهة حزب الله ...

الأردن العربي - أعلن جيش العدو الإسرائيلي عن وضع حجر الأساس لبناء مواقع تدريبية، تحاكي "مدينة لبنانية"، استعداداً كما يتداول لمواجهة محتملة مع "حزب الله" اللبناني.

وجاء في بيان جيش العدو: "في إطار برنامج "أفيف" متعدد السنوات، يمر ذراع اليابسة بتغيير هام في جهاز التدريبات. من بين التطويرات الهامة هناك منشأة التدريبات الحديثة التي ستقام في الشمال، منشأة "سنير" التي تم وضع حجر الأساس لبنائها"..."تحاكي المنشأة قرية لبنانية كبيرة، تتواجد بها قيادات وإدارات رقابة تابعة لحزب الله، وبيوت سكن، ومساجد، ومبان عامة يتم إطلاق الصواريخ منها"..." هدف منشأة التدريبات هو تمكين الجنود من التجهز على أفضل وجه للمعركة ضد حزب الله، وما يميزها هو أنها تمكن من دخول السيارات من عدة اتجاهات وحتى إطلاق النار خلال التدريبات، الأمر غير الممكن في منشآت التدريب الأخرى".

وذكر موقع "i24news" أن مصادر عسكرية إسرائيلية أشارت إلى أن التكلفة الشاملة لبرنامج التدريبات متعدد السنوات تبلغ حوالي 400 مليون دولار.

كما أفاد الموقع ذاته بأن قسم التخطيط الاستراتيجي في جيش العدو الإسرائيلي عمل طوال سبعة أشهر على إنشاء معسكرات تدريبية جديدة ووضع خطة لتحديث أخرى قائمة، وأشار إلى أن هنالك خططاً لدى جيش العدو لتحديث منشآت تدريبية في غور الأردن و"بتساليم".

وأعلن أحد ضباط العدو الإسرائيلي خلال وضع حجر أساس المنشأة "سنير" في الجولان، الاثنين، إنه يتوقع بدء القوات البرية التدريب فيه خلال العام المقبل.

وقد بنى جيش العدو الصهيوني خلال العامين الماضيين أكثر من 40 منشأة تدريبية صغيرة تحاكي القتال في بيئة مأهولة وأحياء سكنية وقتال في أنفاق تحت الأرض، وذلك ضمن جهوده لتنفيذ العبر المستخلصة من عملية "الجرف الصلب"، أو حرب غزة عام 2014.

.

بالصور.. إسرائيل تشرع ببناء

أمين عام التجمع العربي والإسلامي لدعم خيار المقاومة يحيي انتصار إرادة الأسرى على المحتل الصهيوني

 

 

الثلاثاء 30/5/2017 م ...

أمين عام التجمع العربي والإسلامي لدعم خيار المقاومة يحيي انتصار إرادة الأسرى على المحتل الصهيوني ...

الأردن العربي - تعليقا على انتصار الأسرى في معركة الأمعاء الخاوية ضد العدو الصهيوني، صدر عن التجمع العربي والإسلامي لدعم خيار المقاومة البيان التالي:

بدأ شهر رمضان بانتصار الاسرى ضد المحتل الصهيوني، هذا الشهر الفضيل الذي تجلت أولى مكرماته في يومه الاول بتعليق اضراب الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال عن الطعام، الأمر الذي يشكل محطة من محطات النضال والمقاومة وانتصارا "للدم على السيف".

لقد استمرت ادارة مصلحة السجون الصهيونية وعلى مدار ايام الاضراب في محاولات افشاله بكل الوسائل الممكنة، ولكن اضراب الحرية والكرامة استمر بالتصميم والارادة الفولاذية للأبطال الذين أكدوا بصمودهم الاسطوري في المعركة التفاف كل احرار العالم لصالح مظلوميتهم، ليتراجع وينكسر الكيان الصهيوني بشكل مهين عن قراراته وينفد مطالب الاسرى الانسانية بعد 41 يوما من الاضراب وتضافر الجهود كلها في الداخل والخارج.

وقد أكد أمين عام التجمع الدكتور يحيى غدار في رسالة وجهها للأبطال المنتصرين:"ان هذا الانتصار هو انتصار للحق الطبيعي لتحرير فلسطين من الكيان الصهيوني الغاصب... أنتم اقوى من السجان مهما كانت قوته وسوف يهدم السجن على مؤسسيه. نحن جميعا نواجه الكيان الصهيوني ما دمنا لنا هوية وارادة ولدينا وسائلنا النضالية ونحن نبني الآمال لتحريركم مهما طال الزمن او قصر... وفى اول ايام شهر رمضان المبارك نوجه رسالة الى الاخوة بحركتي فتح وحماس بإنهاء ملف الانقسام السياسي والجغرافي وحيث ان المؤامرة كبيرة على الشعب الفلسطيني ونقول لكم كفى انقساما وان الوطن أكبر منكم وفلسطين تحتضن الجميع وهذا الانتصار يجب ان يقودنا الى المصالحة التي تشكل اللبنة الأولى في طريق النصر على المحتل وتحرير كامل التراب الوطني الفلسطيني".

أمين عام التجمع

د. يحيى غدار

الصفحة 1 من 33